الأحزاب السياسية تدعم المبادرة الشعبيّة المطالبة بإزالة حزب العمال الكردستاني من القوائم السوداء

دعمت الأحزاب السياسية في شمال وشرق سوريا المبادرة الشعبية المطالبة بإزالة حزب العمال الكردستاني من القوائم السوداء وأكدت أن أساس نضال الحزب هو لحقوق الشعوب.

أعلنت المبادرة الشعبية لشمال وشرق سوريا أواسط كانون الثاني المنصرم عبر بيانٍ لها انضمامها إلى حملة “العدالة الدولية للكرد التي أطلقت في الثالث عشر من الشهر ذاته والتي تهدف لإزالة حزب العمال الكردستاني من القوائم السوداء وذلك بمشاركة أكثر من ألف شخصية بارزة ومعروفة من ثلاثين دولة مختلفة.

بشأن ذلك قالت ممثلة حزب الحداثة والديمقراطية لسوريا هيفاء محمود أنّهم ينظرون للعمال الكردستاني بوصفه قوة ديمقراطية في الشرق الأوسط وداعم أول للعدالة والمساواة وحرية المرأة .. معلنة عن انضمامها ودعمها لحملة إزالة الحزب.

 

بدورها أوضحت عضو تجمع نساء زنوبيا بالطبقة بشرى الخالد إنّ العمال الكردستاني حركة تنادي بأخوة الشعوب وتوحيد المكونات وأعطت للمرأة حقوقها المشروعة في إطار الأمة الديمقراطية.

كذلك عدّ عضو المباردة الشعبية شذى الحسين إدراج حزب العمال الكردستاني ظلم كبير بحق الديمقراطية والمساواة المتجسدة بهذا الحزب.

أكثر من 22 ألف مطالب بإزالة العمال الكردستاني من القوائم السوداء في تل تمر

في المقابل .. أكّد حزب الاتحاد الديمقراطي عبر بيان إنّه جمع أكثر من اثنين وعشرين ألف توقيع لإزالة حزب العمال الكردستاني من القوائم السوداء في ناحية تل تمر مطالباً الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأميركية بإزالته

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى