أحزاب الوحدة الوطنية الكردية: لا حلول في سوريا بوجود الاحتلال التركي

كما وأدانت أحزاب الوحدة الوطنية الكردية جرائم الاحتلال التركي ومرتزقته في عفرين المحتلة مطالبة المجتمع الدولي بالتحرك لإنهاء الاحتلال مؤكدة أن لا حلول في سوريا في ظل وجوده .

أدانت أحزاب الوحدة الوطنية الكردية في بيان لها اليوم جرائم الاحتلال التركي ومرتزفته في مقاطعة عفرين المحتلة و أكدت على أن الاحتلال ما زال ينفذ مخططاته التآمرية على الشعب الكردي في سوريا، ولا سيما في المناطق المحتلة “عفرين وكري سبي/ تل أبيض وسري كانيه من خلال عمليات السلب والنهب والاغتصاب والقتل والتعذيب والتهجير حيث قام المرتزقة في عفرين بواحدة من أبشع جرائمهم ونكلوابالنساء الكرديات في معتقلاتهم في صورة تعكس حقيقتهم الإجرامية والعنصرية واللاأخلاقية.

هذا وأشار البيان إلى أنه لاحلول في سوريا بوجود الاحتلال التركي, كما ناشدت المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان بالتحرك السريع للعب دوره في إنهاء الاحتلال التركي.

وأكدت الأحزاب في ختام بيانها أنه وانطلاقاً من المسؤولية الوطنية والتاريخية التي تقع على عاتقها كقوى سياسية في هذه المرحلة المفصلية من نضال شعبنا على إنجاز الاستحقاق الوطني الذي يكمن في وحدة الخطاب والعمل والرؤية المشتركة استجابةً للتحديات التي تواجه الحركة السياسية والقضية الكردية معاً.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق