تعزيزات عسكرية لقوات الحكومة والاحتلال التركي وحالة ترقب بالمنطقة العازلة

استقدم قوات الحكومة السورية تعزيزات عسكرية جديدة، إلى مواقعها في مناطق جبل الزاوية جنوبي محافظة إدلب ومحور الطلحية شرقي المحافظة.

وهذا التعزيزاتٌ هي الأكبر لقواتها وهي تنذر حسب متابعين للشأن السوري بانهيارٍ قريبٍ لاتفاق وقف إطلاق النارالموقع بين روسيا والاحتلال التركي في آذار الماضي.

يأتي هذا بالتزامن مع تعزيزاتٍ وتحصيناتٍ لمرتزفة الاحتلال التركي، ومرتزقة هيئة تحرير الشام ، على محاور ريف إدلب الجنوبي، ومنطقة سهل الغاب بريف حماة الغربي.

الجدير بالذكر أن المرصد السوري قد أفاد في وقتٍ سابقٍ بتجدد الاشتباكات بين قوات الحكومة السورية ومرتزقة الاحتلال التركي على محور بلدة بنين بريف إدلب، وسط قصفٍ مدفعيٍّ وصاروخيٍّ مكثف، ما أسفر عن قتلى وجرحى من الجانبين، وذلك على خلفية محاولة القوات الحكومية التقدم بمنطقة جبل الزاوية.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق