الوفد الفرنسي الزائر لمناطق الإدارة الذاتية: فرنسا كانت وستبقى إلى جانب الإدارة الذاتية و مسد

قام وفد من البرلمان الفرنسي صباح اليوم بزيارة الإدارة الذاتية ومجلس سورية الديمقراطية في ناحية عين عيسى وذلك لتقديم الدعم لها وللقوات العسكرية التي حاربت الإرهاب وتم مناقشة عدة ملفات تساهم في حل الأزمة السورية

الوفد الفرنسي يزور مسد والإدارة الذاتية ويناقش ملفات عدة
زار وفد من البرلمان الفرنسي اليوم مقر الإدارة الذاتية ومجلس سوريا الديمقراطية في ناحية عين عيسى ضم رئيسة لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان الفرنسي مارييل دي سارنيز ومسؤولين في البرلمان الفرنسي وممثل الإدارة الذاتية في فرنسا خالد عيسى.
وأبدى الوفد إعجابه بتجربة الإدارة الذاتية ووصفها بالطريق الأمثل لتحقيق الديمقراطية ومعالجة مشاكل الشعب وحلها بشكل سليم كما زار الوفد مركز مجلس سوريا الديمقراطية وناقش مع ممثلي مسد مسألة إنشاء محكمة دولية لمحتجزي داعش لدى الإدارة وضرورة إعادة الأسرى المرتزقة للدول التي قدموا منها
وشدّد الوفد على ضرورة توسيع عمل ودور مسد خلال الفترة المقبلة للمشاركة في العملية السياسية لحل الأزمة السورية وسلّم الوفد لكل من الإدارة الذاتية ومجلس سوريا الديمقراطية درع تكريم مقدّم من البرلمان الفرنسي.

الوفد الفرنسي: فرنسا كانت وستبقى إلى جانب الإدارة الذاتية و مسد
وخلال الزيارة أدلت رئيسة لجنة العلاقات الخارجية بتصريح لوسائل الإعلام كشفت فيه الهدف من الزيارة لمناطق شمال وشرق سوريا.
وقالت مارييل دي سارنيز “جئنا هنا لنعبّر عن اعترافنا بالجميع في هذه المنطقة وحتى المقاتلين والمقاتلات ضد بربرية داعش”.
وأكملت مارييل دي سارنيز “فرنسا كانت إلى جانب الإدارة الذاتية وقسد في هذه المعركة وستبقى إلى جانبهم من أجل إعادة البناء والاستقرار في المنطقة”.
وتابعت بالقول مخاطبة الإدارة الذاتية ومسد ” نحن هنا لتأمين كافة مستلزمات الأمن والسلام وهذا هو جزء من مهمتنا وأنتم قدمتم الكثير للإنسانية جمعاء”.

بعد عين عيسى وفد البرلمان الفرنسي يزور مجلس الرقة المدني
وبعدها زار الوفد مجلس الرقة المدني، بهدف الاطلاع على أوضاع المنطقة والأعمال والإنجازات التي قدمها المجلس والصعوبات التي واجهته خلال عمله.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى