حزب الاتحاد الديمقراطي: لا حل في سوريا دون إخراج المحتل التركي من سوريا

أكد حزب الاتحاد الديمقراطي على أنه لا حل سيخدم سوريا وشعبها إلا من خلال إخراج المحتل التركي ومن معه من المناطق السورية المحتلة، وفي مقدمتها عفرين.

وأشار المجلس العام للحزب خلال بيان أصدره قبل يوم من حلول الذكرى الثانية لاحتلال مقاطعة عفرين، إلى إن عفرين كانت إحدى المناطق التي تمتعت بإرادة حرة وتطور فيها المشروع الديمقراطي الذي تميز بالدور الطليعي والقيادي للمرأة، وباتت منطقة جذب حقيقي للمدنيين السوريين الفارين من مناطق الحرب السورية واحتضنت أكثر من ٤٥٠ ألف نازح سوري كانوا متواجدين فيها قبل العداون التركي

وأكد المجلس على الاستمرار مع أهالي عفرين الصامدين في الشهباء حتى تحرير عفرين وعودة أهلها إليها

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى