حزب الاتحاد الديمقراطي يشارك أهالي تربه سبيه التطورات الأخيرة في الشرق الأوسط

عقد حزب الاتحاد الديمقراطي في مدينة تربه سبيه اجتماعاً موسعاً لمكونات المدينة؛ للحديث عن آخر التطورات السياسية في سوريا والعالم بشكل عام بحضور الأهالي وممثلون عن مؤسسات الإدارة الذاتية والأحزاب السياسية.

وتحدث الإداري في الحزب سرحد خلف, عن المتغيرات الكبيرة على الصعيد السياسي في العالم وتأثيرها على الوضع في سوريا منها الحرب في غزة وهجمات الاحتلال التركي على المنطقة والتوترات الإقليمية والدولية.

منوهن إلى أنه رغم التحديات التي تواجه أبناء المنطقة الذين قدموا تضحيات كبيرة, فإن ارادة الشعب هي التي ستنتصر في الأخير.

وفي ختام حديثه أكد الإداري في الحزب الاتحاد الديمقراطي أنهم كحزب يقفون مع إرادة الشعب بجميع مكوناته للوصول إلى مجتمع ديمقراطي حر, ليفتتح بعدها باب المداخلات أمام الحضور، والرد على استفساراتهم.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى