روشن ماردين: مقاومة الكريلا أربكت حسابات الاحتلال التركي وبارزاني وألحقت بهما الهزيمة

أكّدت عضوة منسقية منظومة المرأة الكردستانية، روشن ماردين، أنّ مقاومة الكريلا أفشلت مخططات الاحتلال التركي وبارزاني، وأربكت حساباتهم وتحضيراتهم التي دامت طويلاً قبل شنّ الهجمات، ودعت إلى فتح التحقيق في جرائم الحرب التي يرتكبها الاحتلال التركي في المنطقة ومحاسبته عليها.

يشن الاحتلال التركي، بدعم من الولايات المتحدة الأميركية، وحلف الناتو والحزب الديمقراطي الكردستاني، وحكومة الكاظمي، هجمات موسعة على جنوب كردستان، مستخدماً الأسلحة المحرمة دولياً، إلّا أنّه صُدم بمقاومة عظيمة من قوات الدفاع الشعبي ووحدات المرأة الحرة ـ ستار، والتي حولت زاب وآفاشين لمأزق له.

وبهذا الصدد شاركت عضوة منسقية منظومة المرأة الكردستانية، روشن ماردين، في برنامج خاص بثّته فضائية ستيرك، أكدت فيه أن مقاومة قوات الدفاع الشعبي ووحدات المرأة الحرة-ستار، منعت الاحتلال التركي وبارزاني من تنفيذ مخططاتهما كما حضرا لها، مما أدى إلى تحطم معنوياتهما.

عضوة منسقية منظومة المرأة الكردستانية: مقاومة الكريلا شلّت كلّ ما اعتمد عليه الاحتلال التركي في هجماته ومنها الأسلحة الكيماوية

وأشارت روشن ماردين إلى أنّ الاحتلال التركي، اعتمد في هجماته لتنفيذ أطماعه التوسعية، على الحزب الديمقراطي الكردستاني، ومرتزقة حماة القرى والأسلحة الكيماوية والتقنية الحربية الحديثة. إلّا أنّ مقاومة الكريلا، ألحقت الهزيمة بكل ركائزه في شنّ الهجمات.

عضوة منسقية منظومة المرأة الكردستانية: الاحتلال التركي يرتكب جرائم حرب ويتوجب فتح تحقيق بحقه ومحاسبته

ونوّهت روشن إلى ارتكاب الاحتلال التركي، لجرائم حرب وانتهاكه للمواثيق الحقوقية، مطالبةً بفتح التحقيق في جرائمه وضرورة محاسبته عليها.

عضوة منسقية منظومة المرأة الكردستانية: كما انهزمت كلّ الحكومات التي شنّت الحرب ستنهزم حكومة أردوغان وإمارة بارزاني أيضاَ

وفيما يخص اعتماد الحزب الديمقراطي الكردستاني على الاحتلال التركي في الحفاظ على سلطته قالت روشن ماردين: “على مدى السنين، جائت حكومة تلو الأخرى وانهزمت جميعها وذهبت، إلّا أنّ المقاومة مستمرةٌ،وستنتهي حكومة حزب العدالة والتنمية وإمارة بارزاني أيضاً، بينما ستستمر المقاومة”.

عضوة منسقية منظومة المرأة الكردستانية: إن كان الكاظمي يمتلك القوة فلما لا يخرج الاحتلال التركي عوضاً عن مهاجمة الإيزيديين

وفي الختام تطرقت عضوة منسقية منظومة المرأة الكردستانية، روشن ماردين، إلى هجمات حكومة الكاظمي على الإيزيديين وقالت “إن كانت حكومة الكاظمي تمتلك القوة فلما لا تُخرج الاحتلال التركي من العراق وتتصدّى للمخططات العثمانية التي باتت علانية في الموصل وكركوك،عوضاً عن مهاجمة الإيزيديين”.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى