قمة ثلاثية مرتقبة في تركيا لبحث الملف السوري

أكد نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي فارشينين عزم الدول الثلاث الضامنة للملف السوري تقوية التنسيق المشترك من أجل حل الأزمة السورية وأن القمة الثلاثية القادمة ستكون في تركيا

وتأتي تصريحات نائب وزير الخارجية متناقضة مع ما قاله المتحدث الرسمي باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، عن خطة الثلاثي الضامن الذي قال في وقت سابق إنه “لا توجد حتى الآن أيّة خطة خاصة بقمة ثلاثية جديدة بشأن سوريا”.

الجدير بالذكر أن القمم الثلاثية المشتركة بين موسكو، أنقرة، وطهران لبحث الأزمة السورية، انطلقت من روسيا، في تشرين الثاني/ نوفمبر عام ألفين وسبعة عشر ثم في تركيا وثم إيران بالتناوب، كل ستة أشهر تقريباً، وآخرها في شباط /فبراير الماضي في مدينة سوتشي الروسية.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى