مجلس عوائل الشهداء بمقاطعة الفرات يؤكد على مواصلة النضال حتى تحقيق حرية القائد أوجلان

شددت عضوات مجالس عوائل الشهداء في مقاطعة الفرات على استمرار النضال حتى تحقيق الحرية الجسدية للقائد أوجلان، ياتي ذلك في وقت يواصل أهالي مدينة حلب فعالياتهم التي تأتي في إطار فعاليات الحرية للقائد أوجلان والحل للقضية الكردية، مع إعلان مساندتهم لمقاومة الكريلا في الحرب ضد الاحتلال.

تحدثت عضوات مجالس عوائل الشهداء في مقاطعة الفرات عن تشديد دولة الاحتلال التركي للعزلة على القائد عبد الله أوجلان، وأشارت إلى أن الفاشية التركية تخشى فلسفة القائد، وأكدن على تصعيد المقاومة حتى تحقيق حرية القائد الجسدية.

ونوهت العضوات إلى أنهن يطالبن بمعلومات عن صحة وأوضاع القائد، المنقطعة منذ 3 سنوات، وأشرن إلى أن الاحتلال بهذه العزلة يريد فصل القائد عن الشعب، مؤكدات أن فكر وفلسفة القائد كافية لتحقيق حريته ولايمكن لأي جهة أن تقطع الشعب الكردي عن القائد أوجلان.

وأشارت عضوات مجالس عوائل الشهداء إلى أن الدول المهيمنة تسعى للقضاء على الكرد ووجودهم وهويتهم وإبعادهم عن فكر وفلسفة القائد أوجلان.

وفي هذا الإطار، نظم اتحاد المرأة الشابة وحركة الشبيبة الثورية السورية تظاهرة، نددوا من خلالها العزلة المفروضة على القائد عبد الله أوجلان، مع تأكيدهم على مساندة قوات الكريلا في جبال كردستان ضد جيش الاحتلال التركي.

وشارك في الفعالية المئات من الشبان وأعضاء من المؤسسات المدنية والأحزاب السياسية، وسط ترديد شعارت تحيي نضال إيمرالي ومقاومة الكريلا في جبال كردستان، مؤكدين على أن دولة الاحتلال تخرق القوانين الدولية الخاصة بحقوق الإنسان بعد قطع أخبار القائد عن الشعب منذ 3 سنوات دون مبررات.

اقتراحات وجهود لأحزاب وحركات سياسية لحرية القائد عبد الله أوجلان الجسدية

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى