مستشار النمسا يهاجم تركيا ويتهمها ببث الفتنة في بلاده

اتهم المستشار النمساوي سبستيان كورتس تركيا ببث الفتنة في بلاده لخدمة مصالح أنقرة الخاصة.

حيث استدعت الخارجية النمساوية أمس السفير التركي ، وأبلغته بضرورة وقف التحريض، والكف عن وصف المتظاهرين بأنهم “داعمو منظمات إرهابية” على خلفية أحداث اندلعت على هامش مظاهرة للكرد في فيينا.

الجدير بالذكر أن مجموعة من “الذئاب الرمادية” المتطرف، ذراع رئيس النظام التركي أردوغان هاجمت الأسبوع الماضي مظاهرة للكرد واليساريين في فيينا، كانت تندد بجرائم الاحتلال ، ما أدى لاندلاع اشتباكات بالحجارة ، أصيب خلالها عنصرا من الشرطة النمساوية.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق