مقتل 3 جنود أتراك وتوقعات بموجة غضب في الأوساط السياسية والاجتماعية في تركيا

أكدت مصادر مطلعة وصول جثث ثلاثة جنود أتراك إلى مطار مصراته ، لنقلها اليوم إلى تركيا، في أولى خسائرها في العملية العسكرية بليبيا التي أعلن عنها أردوغان الشهر الماضي.

وكشفت تغريدة في حساب الثورة الليبية باللغة الإنكليزية عن وجود عدد من الجنود الأتراك الجرحى في مستشفى مدينة نالوت غرب طرابلس.
ولم يعرف بعد المكان الذي قتل فيه الجنود الأتراك، في وقت تستمر قوات الجيش الليبي بتضييق الخناق على الميليشيات في طرابلس.
وتوقعت مصادر تركية أن يثير وصول الجثث موجة غضب في الأوساط السياسية والاجتماعية التركية، ويفتح الجدل بشأن مغامرة أردوغان في المستنقع الليبي.
يأتي ذلك إثر تحذير سياسيين أتراك من أن نشر القوات في ليبيا قد ينتهي بكارثة بالنسبة لتركيا، ووصف المشرع، أونال شفيكوز، من حزب الشعب الجمهوري العلماني، مشروع القانون البرلماني الذي يمنح أردوغان الحق في إرسال قوات إلى ليبيا بـ”الكارثة” المحتملة.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق