منظمة العفو الدولية تحذر من الضغوط التي تشنها السلطات التركية على المحامين

حذرت منظمة العفو الدولية من الضغوط التي تشنها السلطات التركية على المحامين العاملين في ملفات حقوق الإنسان.

وفي تقرير نشرته بعنوان “محامو حقوق الإنسان أصبحوا فصيلة مهددة بالانقراض في تركيا” أشارت المنظمة الدولية أن المئات من المحامين محتجزون بانتظار المحاكمة أو يقضون عقوبات في سجون تركيا المكتظة، وأن السلطات اعتادت استهدافهم في تحقيقاتها الاستغلالية والمحاكمات غير العادلة، واتهامهم بارتكاب الجرائم.

واختتمت المنظمة تقريرها مؤكدة أنها قامت بالتركيز على التطاولات التركية ضد المحامين العام الماضي لكن السلطات لم تخفف من قمعها لهم.

يذكر أنه في أيلول الفائت اعتقلت السلطات التركية خمسين محاميا ووجهت إليهم اتهامات بالارتباط بحركات إرهابية حسب ادعائها.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى