هيئة الصحة تؤكد اتخاذها كافة الإجراءات اللازمة لمنع ظهور الفيروس

مع بدء سريان قرار الادارة الذاتية باغلاق المعابر بشكل كامل في مناطق شمال وشرق سوريا اكدت هيئة الصحة انها لا تستبعد فرض الحظر الكلي على المنطقة في حال ظهور اي حالة مصابة بفيروس كورونا 

منذ ظهوره أواخر العام الماضي , حصد كورونا أرواح مئات آلاف البشر من مختلف دول العالم , إلا أنّ الأيام القليلة الماضية شهدت تطورا سلبيا لمسار الفيروس داخل سوريا وخاصة مناطق سيطرة الحكومة , وحديثا المناطق التي تحتلها تركيا , الأمر الذي زاد مخاوف الإدارة الذاتية من دخول الفيروس إلى شمال وشرق سوريا , ولاسيما الإصابات المتزايدة في جنوب كردستان.

لهذا أصدرت الإدارة الذاتية يوم الخامس من تموز الحالي قرارا يقضي بإغلاق المعابر بشكل كامل تقريبا , يبدأ سريانه من اليوم.

الرئيس المشترك لهيئة الصحة في شمال وشرق سوريا الدكتور جوان مصطفى , أوضح خلال لقاء مع وكالة أنباء هاوار اتخاذ الهيئة كافة الإجراءات اللازمة لمنع ظهور فيروس كورونا من جديد.

هيئة الصحة: جميع الداخلين سيخضعون للفحص ما عدا حالة

مصطفى أشار خلال اللقاء إلى أن الجميع سيخضع للفحص ما عدا حالة , مؤكدا سعيهم لتأمين المعدات الصحية اللازمة .

وأضاف مصطفى , أنّ جميع العينات سوف ترسل لمختبر “بي سي آر” الموجود في قامشلو , كونه الوحيد المعتمد في شمال وشرق سوريا.

هيئة الصحة: لن نستبعد قرار الحظر الكلي على المنطقة

وفي ختام حديثه , أكد جوان مصطفى إمكانية فرض الحظر الكلي , في حال دخول الفيروس لشمال وشرق سوريا , مشيرا إلى أن مثل هذه الإجراءات ساهمت بمنع دخول الفيروس.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى